آخر تحديث :الخميس 27 يناير 2022 - الساعة:09:44:19
بطولة الشهيد نبيل القعيطي بنسختها الثانية.. ختامها مسك وللوفاء مساحة وعبق
(الامناء نت/وعد امان)

تفردت بطولة الشهيد البطل نبيل القعيطي لكرة القدم عن دونها من البطولات والفعاليات الشعبية من حيث كونها تميزت بكثير من الجوانب التنظيمية وكدا بمزايا أخرى عديدة لعل أبرزها قيام اللجنة المنظمة لها بالاستعداد والتحضير لها في وقت مبكر وقبل إنطلاقها بأشهر فوضعت لائحة تنظيمية لهذه البطولة اشتملت على كثير من النقاط والارشادات المتعلقة بشروط القيد والتسجيل والتقيد بما ورد أيضاً فيها من ضوابط وإرشادات الزمت بموجبها جميع الفرق المشاركة العمل والتقيد بها.

وكان من أبرز المزايا التي أعطت للبطولة رونقاً خاصاً متفرداً أن منافساتها تقام في الفترة المسائية تحت الاضواء الكاشفة على ملعب معشب وليس ترابياً، بالإضافة إلى كونها ضمت فرقاً كانت في الأساس من اقوى الفرق التي وصلت بعد مشوار من التصفيات اتبعته اللجنة بكل احترافية وانضباطية وبمستوى يلامس الاستحقاقات والبطولات الرسمية وربما يتفوق عليها بحسب آراء عدد من الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي.

 


16 فريقاً شعبياً لهم شهره واسعة على مستوى الفرق الشعبية تضم مواهب من الشباب يمتلكون قدرات كبيرة ومهارات فائقة في فنون الكرة، وقد امتعوا الجماهير التي تابعت هذه المنافسة طيلة اكثر من شهرين شاركوا في هذه البطولة التي لعبت بنظام المجموعات في الدور الأول ومن ثم خروج المغلوب في الادوار الإقصائية حتى وصل إلى نصف النهائي اربع فرق هي القاضي وعمر المختار والقطيعي ومستقبل القاهرة ليتأهل إلى المباراة النهائية فريق عمر المختار و مستقبل القاهرة.

 

 

وفي مقابله مع الكابتن فاروق المرحلي رئيس اللجنة المنظمة للبطولة مدير أكاديمية المرحلي الرياضية قال: حرصنا منذ ما قبل إنطلاق البطولة على تهيئة الأجواء واختيار أفضل الأساليب الممكنة لعملية التصفية التي تمت لأكثر من 60 فريقاً شعبياً شارك فيها 115‪2
لاعباً من مختلف المديريات بحيث يكون لدينا في المحصلة النهائية 16 فريقاً يخوضون منافسات هذه البطولة وكان لنا ذلك والحمدالله، وتم تدشين البطولة منتصف أكتوبر الماضي.

 

 

واضاف: استمرت المنافسات بصورة سلسلة وبإنضباط كبير من قبل جميع الفرق ونحن هنا لا يسعنا إلا أن نقدم لهم جزيل الشكر والتقدير على هذه الروح الطيبة التي يتمتعوا بها من لاعبين ومدربين وإداريين


وتابع: هذه البطولة هي الثانية التي تقام لإحياء ذكرى الشهيد نبيل القعيطي وقد حرصنا ان تكون مميزة وعند مستوى الحدث لدى بدلنا أقصى الجهود لأن تكون بمراحلها الأخيرة وخاصة حفل التتويج ان نبرز فعاليات هذا الختام بشكل متميز غير مسبوق، وهنا لابد من تقديم الشكر والتقدير لدائرة الشباب والرياضة في المجلس الانتقالي الجنوبي ممثلة بالاستاذ مؤمن حسن السقاف الذي قدم لنا كامل الدعم والرعاية.

 

 

واختتم: وعن اسباب النجاح لهذه البطولة اقول ان الدعم السخي والرعاية الطيبة هما أبرز اسباب عوامل النجاح ثم يأتي بعد ذلك التخطيط الجيد والسليم للبطولة من قبل اللجنة المنظمة وكدا الانضباط والروح الرياضية التي تمتعت بها كل الفرق المشاركة ولا أنسى أيضاً التسهيلات التي قدمتها إدارة ملعب فن سيتي طيلة فترة البطولة من حيث تهيئة الملعب بشكل جيد وكدا الإنارة، كما لا يمكن أن يفوتني دور الإعلام الرياضي ورجال الأمن وطواقم التحكيم الذي كان لجهودهم الطيبة الفضل أيضاً لنجاح البطولة.


المباراة النهائية


بدأت الجماهير تتوافد فرادا وجماعات منذ ساعات مبكره من موعد إنطلاق المباراة وعملت اللجنة المنظمة على استكمال كافة الترتيبات لسير المباراة، وتزيين الملعب بكثير من اللوحات التي عادة ما ترافق المباريات النهائية لكرة القدم، وهنا حضر الفريقان اللذان سيخوضان هذه المباراة النهائية وهما مستقبل القاهرة و فريق عمر المختار.

كلمة ألقاها رئيس اللجنة المنظمة فاروق المرحلي وتم ترجمتها ترجمة فورية باللغة الإنجليزية تحدث فيها عن البطولة منذ إنطلاقتها وكيفية الإعداد لها وتسميتها وغيرها من الأمور المتعلقة بسير المنافسات، بعد ذلك

 

انطلقت المباراة في موعدها المحدد بصافرة الحكم مصعب الميسري وسط اهازيج وهتافات المشجعين وبحماس كبير وإثارة، تناقل الفريقان الكرة بهجمات متبادلة وتسديدات قوية، لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي 1/1.

الشوط الثاني كان شوط المدربين وأشتد فيه الحماس اكثر فسجل فريق العمر هدفين لتصبح النتيجة 3/1، وبعد إجراء بعض التغيرات لفريق مستقبل القاهرة تمكن من تقليص ولكن في الدقائق الاخيرة ولم يسعفهم الوقت من التعديل حتى انطلقت صافرة النهاية معلنة بذلك فوز فريق عمر المختار على مستقبل القاهرة بنتيجة 3/2.

 

مراسيم التتويج والتكريم

بدأت مراسيم التتويج بأروع صورة وتمكنت اللجنة قبل ذلك من تهيئة الأجواء بعد أن احتفلت الجماهير بفوز فريقها لتبدأ المراسيم التي تم الإعداد لها جيداً لتتويج البطل، فدخلت إلى أرضية الملعب منصة التتويج المتحركة التي صنعت خصيصاً من قبل اللجنة ليرتقي عليها بطل البطولة بعد أن تسلم الكأس لتنطلق الألعاب النارية من داخل المنصة بطريقة اكثر من رائعة، ثم وزعت بقية الكؤوس والميداليات.

واختير الكابتن عمار ناصر كأفضل لاعب صاعد وهو من فريق عمر المختار، وتحصل اللاعب خالد خطاب لاعب فريق القاضي على جائزة أفضل هداف، فيما نال حارس فريق مستقبل القاهرة صلاح قائد على جائزة أفضل حارس بالبطولة، افضل لاعب في البطولة كان من نصيب اللاعب كريم إيهاب من فريق عمر المختار، أما الكابتن نزار السحولي فتخصل على جائزة أفضل مدرب بالبطولة.

 

 

وبين شوطي المباراة تم أيضاً تكريم كافة اللجان العاملة في البطولة والتي كان لها الدور الابرز في نجاح هذه البطولة.


اسدل الستار عن بطولة الشهيد البطل نبيل القعيطي للشباب بنسختها الثانية بحفل اختتام لا يمكن وصفه ببعض الكلمات التي قد تتحكم بها المساحة في هذه الصفحة لكن يبقى عالقاً في ذاكرة كل من حضر من الجمهور الكبير اللافت ان ختام بطولة الشهيد القعيطي كان مسك وان مساحة الوفاء التي قدمها شباب عدن للشهيد كانت بحجم ما قدمه الشهيد للوطن، حقاً يحق لنا أن نقول ان هذه البطولة كان ختامها مسك وللوفاء فيها مساحة وعبق

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل
حصري نيوز